recent

آخر المشاركات

recent
random
جاري التحميل ...
random

الدعاة إلى الله من العلماء الربانيين

الدعاة إلى الله من العلماء الربانيين
الشيخ المربي سيدي جمال الدين رضي الله عنه

قال تعالى : {وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا}.

إن دعوة الناس لطريق الحق تعالى هو من حيث العموم لكل فرد يريد ان يعمل بالنصيحة، أما من حيث الخصوص، فإن الداعي إلى الله يجب أن يكون من ورثة رسول الله صلى الله عليه وسلم، أي : من العلماء الربانيين الذين يقوم علمهم بالله تعالى وهم الكُمَّل من الأولياء؛ ذلك لأن علم التربية الصحيح الموصل إلى الكمالات قائما بالله تعالى.

إن هناك الكثير من الدعاة إلى الله تعالى، غير أن السؤال الذي نستدعيه هنا، هل الدعاة قد خلا مقصدهم من غير الله، وأن دعوتهم للناس خالصة لله تعالى ؟ وإذا كانت خالصة لله تعالى، هلأذن لهم الحق في ذلك ؟ فإذا كان جوابهم بنعم فإننا يجب أن نطالبهم بالبرهان نظريا وعمليا كما كان عليه حال الأنبياء والرسل؛ ذلك لأن الوارث لرسول الله صلى الله عليه وسلم يرثه بكل شيء شريعة وحقيقة، قولا وفعلا وحالا، فإذا اتصف بهذه الأمور فهو الوارث المحمدي الذي يجب أن نلتحق به ونخدمه ونعمل جاهدين على طاعته ولزوم أمره ونهيه. إذ ليس لنا أن نشك أن الحق تعالى يصطفي في كل زمان صفوة من المؤمنين جعلهم أئمة يهدون بأمره، يرشدون الضال، ويجمعون قلب المؤمن على مولاه، ومن واجبات الطالب سلوك الطريقة التسليم لهم، حيث قال الدسوقي رضي الله عنه : (سلموا لنا تسلموا فإنّا فخارة فارغة، والعلم علم الله لا علمنا) أي أن صحبة المشايخ الكاملين لا تنطلق من منطلق المصالح الخاصة، أو أي منطلق دنيوي، بل خالصة لوجه الله تعالى لأن الشيخ غارق في في بحار الأنوار الإلهية ولا وجود له من حيث الحقيقة إلا الرسم. 

عن الكاتب

حسن بن أحمد

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

نفحات الطريق

2016