نفحات الطريق  نفحات الطريق
recent

آخر المشاركات

recent
random
جاري التحميل ...
random

التجريد في كلمة التوحيد/ أبو حامد الغزالي -10

فــصـــل 

أترى من أيتها أنت ؟ أمن حزب ( الَّذِينَ اشْتَرُوُاْ الضَّلاَلَةَ بِالْهُدَى ) أم من حزب ( إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَىٰ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ ) إن أحببتَ أن تعلم من أي الحزبين ، فانظر عند ذكرك الله في محل قوله تعالى : ( إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ ) فإن وجَلَ له قلبك وخشعت جوارحك ( ثـُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ ) فاعلم أنك من حزب ( إِنَّ اللّهَ اشْتَرَى ) الآية. و إن لم يخشع قلبك ولم تخضع له جوارحك وكان قولك " لا إله إلا الله " كقولك الحائط والجدار فاعلم أنك من حزب (أُوْلَـئِكَ الَّذِينَ اشْتَرُوُاْ الضَّلاَلَةَ بِالْهُدَى) (ِ فَوَيْلٌ لِّلْقَاسِيَةِ قُلُوبُهُم مِّن ذِكْرِ اللَّهِ ) .

فــصـــل

من لم يكن له نصيب من قوله (إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ ) أي شيء يكون نصيبه ؟ إذا قلت " الله " أو قلت " لا إله إلا الله " و أنت غافل القلب هل يكون لك فيه نصيب ؟ كلاَّ و كلاَّ فإن من خلا قلبه من نصيب ( إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ ) الآية. فأي فرق بينه وبين عابد الصنم والصليب ، و أي فرق بينه وبين الصخرة والحجر ؟ (ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُم مِّن بَعْدِ ذَلِكَ فَهِيَ كَالْحِجَارَةِ أَوْ أَشَدُّ قَسْوَةً) بالله إذا كان هذا قلب الموحِّد فكيف يكون قلب الجاحد ؟وإذا كان هذا قلب الذاكر فكيف يكون قلب الغافل؟ أُوْلَـئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ).

عن الكاتب

حسن بن أحمد

التعليقات



إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

نفحات الطريق

2016